إمارة مكناسة

من أهم قادة الفاطميين موسى بن ابي العافية ، فقد كان قد دلل المغرب للفاطميين وانهى الدولة الادارسية، واستقطب قبيلتي مكناسة ومغراوة من غرب الجزائر وحكم تازة من عام 917 وحتى عام 937 ميلادية، وعندما منع من ولاية فاس للفاطميين اعلن ولائه للدولة الأموية بالأندلس ، وكانت قبائل زناتة البربرية الريفية، وقبائل غياثة والتسول والبرانس ، وقد سيطر على كامل الاراضي بين تلمسان ووادي اللبن بالقرب من فاس وانتهت امارتهم سنة 1071م بواسطة المرابطين وقد تم بناء رباط تازة فترة حكم هذه الامارة بجوار مدينة تازة القديمة

الأصل إمارة مكناسة

إماة مكناسة الشرقية وإمارة  مكناسة الغربية هما الأصل وهم قرية من أصل واحد وهم عبارة عن قرية مغربية أمازيغية ريفية مستعربة الزناتية شمال المملكة، تنتمي إلى إقليم تازة الساحلي، شرقي مدينة فاس، و يعتبر سكان القرية هم التازويون الأصليون و من ويعتبر من ابرز شخصياتها التاريخية  قائد إمارة مكناسة مكناسة موسى بن أبي العافية 

من هم المكانسة

مكناسة هي قبيلة أمازيغية زناتية مستوطنة في المغرب تازة وغرب الجزائر.

تعود أصول المكانسة الى إقليم طرابلس و جنوبي تونس، فقد نزحوا في وقت ما قبل الإسلام إلى الغرب واستقروا في الجزائر الحالية وفي وسط المغرب الحالي. و ما يدلل على وجودهم، العكثير من الادلة منها، اسم مدينة مكناس بالمغرب.